هل تطلق ميتا تطبيقًا مخصصًا لمنافسة تويتر؟.. إليك كل ما تريد معرفته

الكاتب: سامي -
هل تطلق ميتا تطبيقًا مخصصًا لمنافسة تويتر؟.. إليك كل ما تريد معرفته

هل تطلق ميتا تطبيقًا مخصصًا لمنافسة تويتر؟.. إليك كل ما تريد معرفته


زعم تقرير أن شركة ميتا قد تكون أقرب إلى منافستها على تويتر، على الرغم من أن اسمها لا يزال غير واضح، ذلك على الرغم من تردد شائعات بهذا الشأن منذ سنوات، لكن يبدو أن الشركة التي يديرها مارك زوكربيرج لديها خطط كبيرة هذه المرة لمنافسة تويتر، فيما ردت ليندا ياكارينو، الرئيس التنفيذي الجديد لشركة لتويتر على هذا الادعاء بقولها Game On.


 


وتشتهر ميتا بنسخ الميزات من تطبيقات الوسائط الاجتماعية الأخرى ودمجها عبر منصات الوسائط الاجتماعية الخاصة بها، سواء كانت ملفات مستوحاة من تيك توك أو قصص مستوحاة من سناب شات أو مجتمعات مستوحاة من ديسكورد - فإن أشهر تطبيقات ميتا، مثل إنستجرام وفيسبوك وواتساب تمتلك كل شيء. 


 


عرض كبار المسئولين التنفيذيين في ميتا، في الأسبوع الماضي، للموظفين معاينة لمنافسهم القادم على تويتر خلال اجتماع على مستوى الشركة.


 


وتشير المعاينة التي حصلت عليها The Verge إلى أن هذا سيكون تطبيقًا مستقلاً من ميتا مع ميزات وواجهة تشبه تويتر، والمنصة لها الاسم الرمزي مشروع 92.


 


ويبدو أن ميتا ستسمح للمستخدمين بتسجيل الدخول باستخدام معرف فيسبوك أو إنستجرام الخاص بهم، مما يحفظهم من متاعب إنشاء معرف جديد.


 


ويمكن للمستخدمين مشاركة أفكارهم في موجه على غرار تويتر، بينما يمكن للآخرين الإعجاب والتعليق وإعادة المشاركة مع أو بدون تعليقات (إعادة التغريد بشكل أساسي).


 


وتشير لقطة الشاشة أيضًا إلى أن المستخدمين سيكونون قادرين على إنشاء سلسلة رسائل أيضًا، وهي سلسلة من المنشورات واحدة تلو الأخرى.


 


يشير التقرير أيضًا إلى أن تطبيق ميتا المستوحى من تويتر سيستخدم نظام حساب إنستجرام لملء معلومات المستخدم.


 


خلال الاجتماع ذكر كريس كوكس، كبير مسؤولي المنتجات في ميتا، أن الشركة كانت تعمل بالفعل مع شخصيات بارزة مثل أوبرا والدالاي لاما للانضمام إلى المنصة لجذب الآخرين لتجربة تطبيق Project 92.


 


وأضاف كوكس: لقد سمعنا من المبدعين والشخصيات العامة المهتمة بالحصول على منصة يتم تشغيلها بشكل سليم، ويعتقدون أنهم يستطيعون الوثوق بها والاعتماد عليها للتوزيع.


 


وسوف تسلط ميتا الضوء على تدابير مماثلة أثناء الإعلان عن منافسها على تويتر، Project 92.


 


وسيكون من المثير للاهتمام معرفة ما إذا كان التطبيق الشبيه بتويتر سيوفر أمان تشفير من طرف إلى طرف لرسائل مباشرة.



شارك المقالة:
117 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook