معركة آساي

الكاتب: سامي -
معركة آساي
معركة آساي

معركة آساي: هي أحد المعارك الكبرى التي قامت بين شركة الهند الشرقية البريطانية وإمبراطورية مارثا وهي جزء من حرب الأنجلو مارثا الثانية، وقعت أحداثها في عام 1803 ميلادي في منطقة آساي الموجودة في غرب الهند، وتم في تلك الحرب تمكنت  من تحقيق القوات البريطانية والهندية النصر في الحرب، وقاد جنود إمبراطورية مارثا الدوق ولينغتون والذي يعد من أقوى القادة الكبار وقام بهزيمة نابليون في معركة واترلو.

 

معركة آساي

 

في شهر آب من عام 1803 ميلادي قاد القائد ويلسلي مجموعة من القوات العسكرية المنفصلة والذي كان يقوم بمطاردة جيش مارثا والذي كان يتكون من جيش الفرسان وكانوا من اقوى الجنود في إمبراطورية مارثا، كما كانوا يخططون الهجوم على القوات العسكرية التابعة لبريطانيا والذين كانوا يتواجدون في مدينة حيدر أباد الهندية واستمرت المطاردات لفترة طويلة، لتقوم إمبراطورية مارثا بعد ذلك بتجهيز قواتها العسكرية وأسلحتها من بنادق ومدافع.

 

وصلت معلومات إلى ويلسي تؤكد له عن الموقع العسكري لإمبراطورية مارثا، فقام حينها بوضع خطة من أجل الهجوم عليهم، وبعد ثلاثة أيام تمكن ويلسي من الوصول إلى معسكر إمبراطورية مارثا والتي كانت تملك الكثير من الجنود تفوق أعداد جنود ويلسي، وعلى الرغم من ذلك إلا أنّه قرر الهجوم عليهم، وكان يظن أنّه خلال هجومه المفاجئ سوف تتراجع قوات إمبراطورية مارثا، إلا أنّه خاب ظنه وجرى صراع كبير بين الطرفين.

 

مات الكثير من القوات العسكرية لإمبراطورية مارثا وتم هزيمتهم على الرغم من الأسلحة التي كانت تملكها لكنها لم تفيد شئياً أمام أسلحة بريطانيا، الأمر الذي دفعهم إلى التراجع وسلبت منهم ما تبقى من أسلحة.

 

بعد ذلك النصر أرسل ويليسي رسالة بأنّ ما تعرض له من خسائر في تلك الحرب أثر عليه كثيراً وعلى الرغم من النصر الذي تمكن من تحقيقه والسيطرة على مدينة آساي، لكنه كان يريد عدم تعرض الجنود البريطانيين والهنديين إلى القتل ولا يريد فقد أعداد منهم وأصدر أوامر إلى جنوده بأنّ تكون المعارك القادمة التي سوف يتم خوضها أكثر قوة وتخطيطاً، وعلى الرغم من نجاحه وتمكنه من السيطرة على منطقة آساي، إلا أنّه تعرض للعديد من الاتهامات بسبب الخسائر الكبيرة في الحرب.

 

شارك المقالة:
108 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook