الإماراتى سلطان النيادى عن تجربة السير فى الفضاء مليئة بالتحديات الصعبة

الكاتب: سامي -
الإماراتى سلطان النيادى عن تجربة السير فى الفضاء مليئة بالتحديات الصعبة
"

الإماراتى سلطان النيادى عن تجربة السير فى الفضاء مليئة بالتحديات الصعبة


شارك رائد الفضاء الإماراتى سلطان النيادى، متابعيه بفيديو يرصد خوضه لتجربة السير فى الفضاء، وعلق على التجربة قائلا:تجربة مليئة بالتحديات الصعبة. 



 



وقال رائد الفضاء الإماراتى فى تغريدة عبر حسابه الرسمى بتويتر:‏مهمة السير فى الفضاء كانت تجربة مليئة بالتحديات الصعبة. تعلّمت منها الكثير ولمست خلالها دعمكم الكبير، شكرًا لفريقَى مركز محمد بن راشد للفضاء ووكالة ناسا على كل ما حققناه ومواكبتهم الدائمة لي.



 



وتابع: أشارككم هذا الفيديو الذى يختصر ساعات من العمل خلال هذه المهمة بينما أستعد لما هو قادم.



 


 


ولا يزال العالم يتابع بشغف الرحلة التاريخية للعرب، التى قام بها رائد الفضاء الإماراتى سلطان النيادى، الذى خاض أول مهمة سير فى الفضاء بتاريخ العرب خارج محطة الفضاء الدولية، ضمن البعثة 69، وهى المهمة التى وصفها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبى، بأنها إنجاز عربى فى مجال علوم الفضاء جاءت بعد عمل شاق وجهد وإصرار.


 


رائد الفضاء الإماراتى عبر تويتر


وأضاف بن راشد: بعد 3 سنوات من التدريب المكثف، رأينا سلطان النيادى فى أول مهمة للسير فى الفضاء الخارجى وتنفيذ مهمات لتركيب أجزاء جديدة وإجراء صيانة فى محطة الفضاء الدولية، أول إماراتى، أول عربى، أول مسلم يسير فى الفضاء الخارجى فخورين بذلك.، وفق البيان الإماراتية.


 


وأضاف يقولون أن ثلثى نجوم السماء تحمل أسماءً عربية، العرب قادرون.. العرب قادمون..العرب مبدعون إذا قررنا التركيز على العلم والاستثمار فى الشباب والابتعاد عن الخلافات.


السير فى الفضاء


واستمرت مهمة السير فى الفضاء التى خاضها سلطان النيادى، ورائد الفضاء ستيفن بوين، على مدار 7 ساعات ودقيقة واحدة، حيث كان من بين أحد الأهداف الأساسية لهذه المهمة، هو العمل على سلسلة من المهام التحضيرية لتركيب ألواح شمسية، وهو ما تم تحقيقه بنجاح.


 


وسيتم تركيب الألواح خلال مهمة لاحقة فى يونيو المقبل، حيث ستسهل هذه التحضيرات على رواد الفضاء العمل خلال المهمة المقبلة؛ وتقوم الألواح الشمسية بدور محورى فى تشغيل محطة الفضاء الدولية، وتوفير طاقة نظيفة ومتجددة لدعم التجارب والأنظمة والعمليات اليومية على متنها، وإلى جانب هذه المهمة كان على رائدى الفضاء تغيير وحدة RFG الخاصة بترددات الراديو، وهى جزء من نظام الاتصالات S-Band الخاص بمحطة الفضاء الدولية، تمهيدًا لإعادتها إلى الأرض ولكن هذه الوحدة ستبقى مثبتة على متن المحطة بسبب صعوبات متعلقة بإزالتها. 


 



"
شارك المقالة:
137 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook