أزمة نقابات أمازون تثير الجدل.. وعضو بمحلس بالشيوخ يهاجم الشركة

الكاتب: سامي -
أزمة نقابات أمازون تثير الجدل.. وعضو بمحلس بالشيوخ يهاجم الشركة
"أصبح السناتور الأمريكي ماركو روبيو أول مشرع جمهوري رفيع المستوى يدعم دفعة متزايدة لتوحيد عمال أمازون في ألاباما، بعد أن زار العديد من المشرعين الديمقراطيين منشأة الشركة الأسبوع الماضى وفقا بما نقلته رويترز. 
 
وفى مقال رأي في USA Today، كتب روبيو أن أمازون ""شنت حربًا ضد قيم الطبقة العاملة"" و""تتطلع إلى سحق تصويت النقابات"" في بيسمر، ألاباما.
 
""هذا هو المعيار الخاص بي: عندما يكون الصراع بين الأمريكيين العاملين وشركة قررت قيادتها شن حرب ثقافية ضد قيم الطبقة العاملة، يكون الاختيار سهلاً - أنا أدعم العمال، ولهذا السبب أقف مع أولئك الموجودين في مستودع بيسمر في أمازون"".
 
وإن دعم روبيو جدير بالملاحظة حيث يفضل الجمهوريون تقليديًا الشركات والمستثمرين الذين يتطلعون إلى القضاء على جهود النقابات.
 
بدأ عمال أمازون في منشأة ألاباما التصويت عن طريق البريد في فبراير حول ما إذا كانوا سينضمون إلى اتحاد البيع بالتجزئة والبيع بالجملة والمتاجر متعددة الأقسام (RWDSU) وأن يصبحوا أول مجموعة من موظفى أمازون في الولايات المتحدة ينضمون إلى نقابة. 
 
ورحب رئيس النقابة ستيوارت أبيلباوم بدعم روبيو وقال إن هذه المعركة ""لا ينبغى أن تكون قضية حزبية"".
 
كما أعرب الرئيس جو بايدن مؤخرًا عن دعمه لموظفي مستودعات أمازون ودافع عن حقوق العمال فى تشكيل نقابات.
 
في الأسبوع الماضي، زار النواب الديمقراطيون الأمريكيون آندي ليفين، جمال بومان، كورى بوش، تيرى سيويل، نيكيما ويليامز المنشأة والتقى بالعمال والمنظمين.
 
قال متحدث باسم أمازون: ""عندما يقول السناتور روبيو إن أمازون"" تشن حربًا على قيم الطبقة العاملة""، فهل يعنى أجرنا المبدئى البالغ 15 دولارًا أو المزايا الشاملة أو إجازة المدفوعة التي نقدمها للعاملين بالساعة؟.
 
ولم يتناول عمود روبيو أجور أو مزايا أمازون، وقالت إن أمازون ""تستخدم استراتيجيات مانعة للمنافسة لسحق الأعمال الصغيرة وحظر الكتب المحافظة ومنع الجمعيات الخيرية التقليدية من المشاركة في برنامج أمازون سمايل.""
 
وتقدم أمازون 15 دولارًا في الساعة كحد أدنى للأجور لعمالها واستمرت في الدعوة إلى رفع الحد الأدنى الفيدرالى للأجور إلى هذا المستوى.
 
واشتبك روبيو مع أمازون من قبل، كجزء من مجموعة من المشرعين المحافظين الذين كتبوا إلى بائع التجزئة عبر الإنترنت في فبراير بعد أن توقف عن بيع كتاب قالت أمازون إنه يصور المتحولين جنسياً والهويات الجنسية الأخرى على أنها أمراض عقلية.
 
وكما استمر الضغط على أمازون بالتصاعد من مناطق أخرى فى واشنطن.
 
ودعا السناتور بيرني ساندرز يوم الجمعة الماضية مؤسس أمازون جيف بيزوس، أغنى شخص في العالم، للمثول أمام لجنة الميزانية في مجلس الشيوخ لجلسة استماع بشأن عدم المساواة فى الدخل والثروة.
 
قال المتحدث باسم أمازون ""جيف غير قادر على حضور جلسة الاستماع"" لكن الشركة تدعم جهود السناتور للحد من عدم المساواة في الدخل.

"
شارك المقالة:
406 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook