آبل تعمل على تحسين الدردشات الجماعية بين أندرويد وآيفون مع IOS 17

الكاتب: سامي -
آبل تعمل على تحسين الدردشات الجماعية بين أندرويد وآيفون مع IOS 17

آبل تعمل على تحسين الدردشات الجماعية بين أندرويد وآيفون مع IOS 17


رصد موقع تقني تغييرًا في خاصية التراسل في نظام iOS من آبل قد تُحسّن تجربة التراسل بين هواتف آيفون والهواتف الذكية العاملة بنظام التشغيل أندرويد.


 


ووجد موقع اكس دي اي ديفلوبرز بعض السلوكيات الجديدة في خاصية التراسل في الإصدار التجريبي الموجه للمطورين من نظام (آي أو إس 17) الذي أُطلق هذا الأسبوع، وهي تُعيد لمستخدمي (آي أو إس) بعضًا من فوائد دردشات (آيمسج) iMessage حتى مع هواتف أندرويد، وفقًا لموقع aitnews. 


 


وفي حال أطلقت آبل الميزات الجديدة في الإصدار النهائي من نظام (آي أو إس 17) المتوقع إطلاقه في خريف 2023، فسيكون ذلك انتصارًا لمالكي هواتف آيفون، ومكسبًا لمالكي هواتف أندرويد.


 


ففي الوقت الحالي، فإن أي دردشة جماعية بين مستخدمي أندرويد و(آي أو إس) تُعيد الجميع إلى الفقاعات الخضراء، وبروتوكول الرسائل النصية القصيرة SMS ورسائل الوسائط المتعددة MMS الذي يحدّ من جودة الصور ومقاطع الفيديو المشاركة، ويُلغي بعضًا من ميزات (آيمسج)، مثل: القدرة على تعديل الرسائل المرسلة.


 


وهذا يعني أن مالكي هواتف آيفون لا يتمتعون، حين الدردشة مع مستخدمي هواتف أندرويد، بالميزات كلها التي يتمتعون بها عادةً حين الدردشة مع نظرائهم من مستخدمي نظام (آي أو إس).


  


وقال موقع (إكس دي أي) إن مستخدمي آيفون تمكنوا مع الإصدار التجريبي من نظام (آي أو إس) من تعديل رسائل الفقاعات الخضراء الخاصة بهم في الدردشة الجماعية المختلطة.


 


ثم إن الصور ومقاطع الفيديو المشاركة كانت بأعلى دقة متاحة في (آيسمج). وتمكنوا أيضًا من إنشاء ردود متسلسلة على رسائل محددة، تمامًا كما هو الحال في (آيمسج).


 


ولكن المشكلة في أن هذه الميزات تُرى فقط من طرف مستخدمي آيفون وليس من طرف مستخدمي أندرويد، فلا هم قادرون على تعديل الرسائل، ولا الحصول على الصور ومقاطع الفيديو بالدقة الكاملة، ولا الردود المتسلسلة.


 


ولكن، يمكن القول إن الحال حاليًا هو هكذا، وقد يتغير في الإصدار النهائي من نظام (آي أو إس 17)، وقد تضيف آبل بعض الميزات، مثل: إرسال الرسائل المعدلة كرسائل منفصلة إضافية مع توضيح ذلك. وقد تقرر الشركة التخلي عن كل ذلك.


 


 



شارك المقالة:
112 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook